الجيش الجزائري يقدم على قتل شابين صحراويين حرقا كانا ينقبان عن الذهب

أقدم الجيش الجزائري عصر اليوم الإثنين على قتل شابين صحراويين، حرقا داخل بئر، حيث كانا الضحيتان ضمن  مجموعة من المنقبين الصحراويين عن الذهب .

 

وعرف محيط مقر قيادة البوليساريو بمخيم الداخلة الوقع على بعد 130 كلم في الجنوب الشرقي من تندوف احتجاجات لعدد من الصحراويين بسبب الحادثة مستنكرين هذه الجريمة البشعة التي أقدم عليها الجيش الجزائري.

 

يأتي ذلك في ظل اوضاع اقتصادية مزرية يعيشها الصحراويين بالمنطقة والتي راح ضحيتها شابين كانا يبحتان عن لقمة عيش من خلال التنقيب عن الذهب.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...