الداخلة: فعاليات تكتشف المشاريع المزدهرة و فرص الاستثمار بالجهة

تنطلق النسخة الأولى من “نهايات أسابيع لاستكشاف” فرص الاستثمار، خلال الفترة ما بين 26 و28 مارس الجاري بالداخلة، بمشاركة العديد من المستثمرين والمقاولين الذاتيين المغاربة والأجانب.

 

وتعد “نهايات أسابيع للاستكشاف بالداخلة”، التي تنظمها جمعية “نورد سود – أكسيون”، بشراكة مع المجلس الجهوي للداخلة – وادي الذهب، حدثا مخصصا لبحث فرص الاستثمار في الجهة، بهدف إعطاء دفعة جديدة لدينامية التنمية التي تعرفها المنطقة.

 

وأفاد بلاغ للمنظمين بأن هذه التظاهرة، التي سيتم تنظيمها بشراكة مع المركز الجهوي للاستثمار وبدعم من وكالة الجنوب، تتوخى المساهمة في الجهود الرامية إلى جعل الداخلة مركزا اقتصاديا إقليميا وصلة وصل بين المغرب وعمقه الإفريقي.

 

وستنظم جمعية “نورد سود – أكسيون”، بشراكة مع المركز الجهوي للاستثمار، خلال نهاية الأسبوع الأخيرة من كل شهر، بداية من مارس 2021، لقاء حول الاستثمار في الجهة.

 

وأضاف البلاغ أن نهاية هذا الأسبوع لاستكشاف فرص الأعمال في الداخلة ستتميز بتنظيم زيارات لمقاولات ومواقع بغية التعرف بشكل مباشر على المشاريع المزدهرة في الجهة.

 

وبفضل معرفتها بالجهة ومؤهلاتها، ستعمل جمعية “نورد سود – أكسيون”، التي تنشط في مجال التواصل والتنمية الاجتماعية والاقتصادية وتحفيز الاستثمار، على تسهيل ولوج المشاركين إلى جميع المعلومات المفيدة لإطلاق مشاريعهم.

 

وسيستهدف هذا الحدث المستثمرين وحاملي المشاريع والمقاولين الذاتيين، إضافة إلى المقاولات الصغيرة جدا والمقاولات الصغرى والمتوسطة، الراغبين في توسيع أعمالهم وتنميتها في قطاعات متنوعة كالسياحة، والتكنولوجيات الجديدة للإعلام، والاتصال، والطاقات المتجددة، والخدمات، وتجارة القرب، وتربية الأحياء البحرية، والفلاحة والصيد البحري، والصناعة.

 

كما يتضمن اجتماعات ثنائية (بي 2 بي) ولقاءات بين المستثمرين المحتملين والمركز الجهوي للاستثمار والوكالة الحضرية للداخلة – وادي الذهب، وكذا السلطات المحلية والمصالح الخارجية.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...