حرمة الله، “أحنا واضحين مع الشباب الواضحين، و غير واضحين مع صحاب أرجل هنا و أرجل لهيه”

قال المنسق الجهوي لحزب التجمع الوطني للأحرار بجهة الداخلة وادي الذهب “حرمة الله محمد لمين” خلال كلمة له على هامش ندوة من ندوات برنامج رمضانيات الذي أطلقه الحزب منذ بداية شهر رمضان المُبارك،قال بأن حزب التجمع الوطني للأحرار بالداخلة كان واضحا مع جميع الشباب و منحهم القيادة بجميع هياكله الحزبية قصد تشبيب المشاركة السياسية و إعطاء الكلمة للشباب أولا و أخيراً.

 

و واصل حرمة الله أنه في مقابل ذالك يجب أيضا ً على الشباب أن يكون واضحا مع التجمع الوطني للأحرار و أن يُقدر مسعى الحزب في القطيعة مع شيخوخة السياسة و القيادات بالجهة مؤكدا أن التجمع الوطني للأحرار لن يكون من جهته واضحا مع “أصحاب أرجلْ أهنا و أرجل لهيه”.

 

و أكد “حرمة الله” بأن لوائح الحزب الإنتخابية ستضم الشباب أولا و هذا أمر مفروغ منه لكن الشباب الي يحمل في قلبه هم التجمع الوطني للأحرار و يحترم التجمع كمؤسسة حزبية من رئيسه عزيز أخنوش إلى رؤساء المنسقيات الجهوية و كذا قيادة هياكلها الموازية و يملك غيرة على الحزب و صورته أينما حلَّ و أرتحل.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...