آيت الطالب:حملة التلقيح مستمرة وظهور طفرة جديدة يتطلب الحذر

أكد وزير الصحة خالد آيت الطالب،اليوم الثلاثاء،أن الحملة الوطنية ضد فيروس” كورونا” متواصلة بكافة تراب المملكة بسلاسة وتدبير مثالي، مما جعلها محط تنويه دولي نتيجة الأداء الجيد والتحرك الاستباقي لبلادنا، بتوجيهات ملكية سامية حماية للمواطنات والمواطنين.

 

وأشار المسؤول الحكومي في معرض تعقيبه خلال جلسة الأسئلة الشفوية لمجلس المستشارين بخصوص عملية التلقيح، أنه من المرتقب أن تنجح بلادنا في غضون أشهر في الحفاظ على صحة الأشخاص الذين يحملون عوامل الاختطار فوق 50 سنة وتحقيق أهم الأهداف التي راهنت عليها الوزارة في إطار الاستراتيجية الوطنية للتلقيح وهو القضاء على الحالات الخطيرة والوفيات قصد التحكم في الوباء والوصول الى المناعة الجماعية المنشودة.

 

وأوضح أن المتحدث ذاته، أنه “في حالة نفاذ اللقاح أو حصول تأخر في التزود، فإن بلادنا ستكون قد نجحت بشكل كبير في التقليص من حالات الوفيات والحالات الخطيرة في صفوف الفئات ذات الهشاشة الصحية، ونكون بالتالي في طريقنا إلى التحكم في الانتشار الوبائي من خلال تمديد الإجراءات الاحترازية والوقائية.”

 

ونبه الوزير، إلى أنه بالرغم من أن الحالة الوبائية متحكم فيها حتى الآن، فإن ظهور طفرة فيروسية جديدة، يستدعي المزيد من الحيطة والحذر لتجنب حدوث انتكاسة فيروسية والحفاظ على المكتسبات التي حققتها بلادنا في مواجهة هذا الفيروس والحفاظ على الأمن الصحي للبلاد.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...