السيبة فلبلاد، المستوصف الوحيد بإقليم بيرݣندوز دايرين فيه ما بغاو و مديرية الصحة دايرة عين ميكة

منذ مدة تتلقى جريدة الداخلة تيڤي الكثير من الشكايات من طرف مواطنين من ساكنة إقليم بئر ݣندوز جنوب مدينة الداخلة،و تهم هذه الشكايات الوضعية الكارثية و حالة التسيب التي بات يعرفها المستوصف الصحي الوحيد بالإقليم من طرف القائمين عليه.

 

و قال هؤلاء المواطنين بأن المشرفين على المستوصف يتعمدون إغلاقه إلى ساعات متأخرة،تاركين طوابير المواطنين تنتظر لساعات طويلة بالشارع العام.

 

و أضاف أخرون بأن ممرضا بالتعاقد يعمل بذات المستوصف يرفض دائماً تسليم شهادات طبية للمواطنين و التلاميذ للإدلاء بها عن الضرورة الأمر الذي أثار غضب ساكنة الإقليم و إعتبروه دوسا على حقوق المواطنين الدستورية.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...