إلى رئيس المجلس الجهوي للداخلة…مجلسكم أشد المحاربين للصحافة الملائمة بالجهة و أول الداعمين للصحفيين غير المهنيين

الصحافة المُلائمة و النزيهة و العفيفة و الشريفة بالنسبة لرئيس المجلس الجهوي و من يرى الدنيا اليوم بعيون الرئيس الأعجوبة و الشلة و الحلفاء هي ذيك الصحافة اللي توعيهم على أوتار تيدينيت و ترݣدهم على أنغام أردين و شويرات ” إلا ݣولو ݣولو يخوتي عن العام زين”.

 

السيد الرئيس أنا معاك مليار فالمية فيما يخص منع و حجب كل جريدة إلكترونية أو ورقية لا تستوفي الشروط القانونية و غير ملائمة لقانون الصحافة و النشر 88.13 و متابعة كل صحفي أو مصور أو مدير نشر أو تقني يزاول المهنة بدون بطاقة مهنية، أنا معاك فتطبيق القانون نقطة نقطة حرف حرف كلمة كلمة.

 

يغير خليني نصب لك شوي هون لا تنسى السيد الرئيس بأن مجلسك المحترم هو أول و أكثر المجالس تعاملا و دعما للصحافة و الصحف و الصحفيين غير القانونية و غير القانونيين و لا تنسى الأخ الرئيس بأن حزبكم و كن يعملون في حوبكم يملكون عشرات الصفحات و الحسابات و الجرائد غير القانونية و يتلقون دعما سخيا من المال العام من ميزانيات المجلس.

 

السيد الرئيس اللي قانوني و إطبق القانون و يعرف حدوده مع المهنة من حيث القانون أنتم تحاربونه و تشنون عليه حروبكم المعلومة، أما من حيث دعم الصحافة أظن بأنه لا يوجد في الجهة صحفيا مهنيا أو مالكا لمقاولة صحفية سيقف يوما ضد إستفادة زملاء له من دعم أو مبادرة أو ما شابه فكل مقاولة صحافية اليوم بهذه الجهة تقاوم من أجل البقاء و البقاء سيكون للمعقول و المهنية ولا شيئ غير ذالك.

 

الأخ الرئيس نعرف عن ݣط ندعمت, الصحافة سابقا و الرياضة و الفن و الرقص و السهرات ولكن بأسماء جمعيات في مجال البناء و الخياطة و صنع الحلويات و هشتك بشتك أما اليوم نلاحظ تقدما ملموسا في وضع إسم إطار قانوني يليق بمهنة المتاعب.

 

فقط الأخ الرئيس لست أنت من يحق له أن يُفتي في مهنية الصحافة بالجهة ولا في مستواها النقدي حتى تكون الأمور بكامل المصداقية و النزاهة.

 

يا الخطاط راهو خالݣ اللي إمارس “السلطة الرابعة” و عندو لها شي شكلا و مضمونا و خالݣ اللي إمارس”السطلة الرابعة” و عندو أمللي لها شي..و نتمنى تفهم الميساج.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...