إسبانيا.. دعوات من الداخل لخفض التوتر بين المغرب و الجزائر

كشفت وسائل إعلام إسبانية عن فحوى التقرير الجديد الصادر عن المعهد الملكي (إلكانو) بإسبانيا، والذي حذر حكومة بيدرو سانشيس من خطر المواجهة المسلحة بين المغرب والجزائر، داعياً مدريد إلى التوسط من أجل إيجاد حل يقود إلى خفض التوتر بين الجارين.

 

واعتبر التقرير المعنون ب “إسبانيا في العالم خلال 2022: وجهات النظر والتحديات”، أن “خطر التصعيد بين الجزائر والمغرب حقيقي”، خاصة بعد أن قطعت الجزائر العلاقات مع الرباط شهر غشت الماضي، وتوالي التهديدات والاتهامات والتصريحات العدائية الصادرة عنها تجاه المملكة.

 

ونبه التقرير ذات إلى أنه لا ينبغي استبعاد مواجهة مسلحة مباشرة بين الرباط والجزائر، أو بمشاركة جبهة البوليساريو، الأمر الذي قد يشعل النار في شمال إفريقيا ويزعزع استقرار المنطقة ككل.

 

وشدد تقرير المعهد الملكي على ضرورة عمل إسبانيا على البحث عن طرق لخفض التصعيد لتجنب شرور أكبر، عبر فتح قنوات الحوار بين المغرب والجزائر.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...