بلاغ.. مطالب بتكثيف الحماية بعد تعرض رئيس مركز للامتحان بثانوية محمد السادس بالداخلة و الوفد المرافق له لهجوم .

أصدر الاتحاد المحلي الكونفدرالية الديموقراطية للشغل

بالداخلة،   تعرض رئيس مركز الامتحان بثانوية محمد السادس بالداخلة و الوفد المرافق له للهجوم .

 

وجاء في البيان على إثر الأحداث الخطيرة التي عرفها صباح اليوم الأربعاء 2022/06/22 مركز الامتحان بثانوية محمد السادس التأهيلية بمديرية وادي الذهب الخاص بإجراء الامتحانات الوطنية لنيل شهادة الباكالوريا و بعد الانتهاء من الامتحانات و الاستعداد لحمل أوراق اختبار مادة علوم الحياة و الأرض إلى حيث المركز الجهوي للامتحانات بالأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين لجهة الداخلة و ادي الذهب تعرض رئيس مركز الامتحان و الوفد المرافق له و على حين غفلة منهم بهجوم مباغث من طرف مجموعات مكونة سواء من الممتحنين أو ذويهم أو جهات مجهولة و مدفوعة، حيث تم تكسير واجهة سيارة مرافق رئيس المركز و المكلفين بالإجراء بوابل من الحجارة و السب و القذف أمام مرأى و مسمع من الجميع بما فيها السلطات الأمنية و الترابية ، و بناء عليه فإن الاتحاد المحلي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل بالداخلة

يعلن ما يلي :

1. تضامنه الامشروط مع السيد رئيس ، الامتحان بثانوية محمد السادس التأهيلية فيما تعرض له صحب

نساء و رجال التعليم المكلفين بالتدبير الاداري أو المسؤولين عن الإجراء من هجوم شرس بالحجارة و السب و الشتم في حقهم .

2، المطالبة بتوفير الحماية الأمنية اللازمة لنساء و رجال التعليم أثناء أداء واجبهم المهني خلال كل محطات

الامتحانات الاشهادية سواء رؤساء المراكز أو المكلفين بالإجراء

. تحميل المسؤولية كاملة للسلطات المحلية للقيام بواجبها خاصة و أن هناك تهديدات طالت رئيس المركز و

طاقمه في شأن المس بسلامتهم البدنية .

4، مطالبة السيد وزير التربية الوطنية و التعليم الأولي و الرياضة بفتح تحقيق شفاف و عادل للوقوف على

ملابسات الحادث الخطير الذي استهدف نساء و رجال التعليم و الكشف و الضرب على المسببين في هذه

الانزلاقات اللامسؤولة التي تروم ضرب و نزاهته و مصداقية هذا الاستحقاق الوطني

 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...