الداخلة : 37,7 مليون درهم قيمة مبيعات الأخطبوط بأنتيريفت في آخر أيام 2022 ..ولاساركا ترفع سقف الأثمنة إلى 150 درهما

 

تواصل قرى الصيد البحري بجهة الداخلة وادي الذهب تحطيم الأرقام، من حيث الكميات المتدفقة على سوق السمك وكذاالقيمة المحققة ، بفضل التدابير الجديدة التي تم تنزيلها مع بداية موسم الأخطبوط، خصوصا منها القرار القاضي بإلزامية تحويل مبالغ المبيعات، التي يشرف عليها المكتب الوطني للصيد، إلى حساب مفتوح تحت إسم القارب المعني بعملية التفريغ.

 

وتفوقت قرية الصيد البحري أنتريفت أمس السبت أخر أيام سنة 2023 على باقي قرى الصيد ، حيث تم تفريغ 251 طنو326 كيلوغرام من الأخطبوط من طرف 577 قارب، بقيمة إجمالية بلغت 37,7 مليون درهم.  وهو رقم قوي ، يؤكد الجهودالمبذولة على مستوى نقطة التفريغ، لمحاصرة التهريب والسوق السوداء، لاسيما وأن متوسط البيع بلغ 127 درهما، بعدأن كان سقف الأثمنة قد لامس 139 درهما. فيما إستقر أدناها عند 83 درهما .

 

 

 

وإستقبل سوق السمك بقرية الصيد لاساركا، الذي حل ثانيا من حيث حجم وقيمة المفرغات بين قرى التفريغ المحلية،  140 طن من الأخطبوط مفرغة من طرف771 قارب، بقيمة مالية تجاوت 19.4 مليون درهم.  إذ بلغ متوسط  أثمنة البيع 139 درهما للكيلوغرام الواحد. حيث  تم تسجيل 150 درهما كسقف إستثنائي  للأثمنة بمختلف قرى التفريغ، و132 درهما  كأدنى ثمن للأخطبوط مسجل بسوق السمك  .

 

 

 

وحلّت قرية الصيد البويردة ثالثا من حيث حجم المفرغات المتدفقة أمس السبت ، ب 65,3 طن مفرغة من طرف 312 قاربا،بقيمة مالية  بلغت 8,9 مليون درهم. فيما تم تسجيل 144 درهما كسقف للأثمنة و124 درهما كأدناها، وهو ما يجعلمتوسط البيع في حدود 137 درهما. أما على مستوى قرية الصيد أمطلان، فقد سجلت المؤشرات الرقمية الرسمية تفريغأزيد من 23 طن حصيلة الرحلات البحرية التي قام بها 82 قاربا للصيد، يقيمة إجمالية تجاوزت 2,81 مليون درهم إذ تمتسجيل 122 درهما كمتوسط بيع على مستوى الأثمنة المتدولة، بعد أن كان سقف الأثمنة قد لامس 142 درهما ، وأدناها101 درهما للكيلوغرام .

 

 

 

يذكر أن مصالح المراقبة نجحت أمس في إفشال تهريب أزيد من  طن و700 كيلوغرام من الأخطبوط ، كانت محملة علىمتن سيارة نفعية ، حيث تم إحباط هذه العملية من طرف عناصر الدرك الملكي بالحاجز المتواجد بالنقطة الكيلومترية 25،وذلك بتنسيق مع المصالح المختصة تتقدمها مندوبية الصيد البحري.

 

 

 

 

 

 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...