في ظل غياب مديرية الصحة بالداخلة، والي الجهة “لامين بنعمر” يؤكد بأن مستوى مؤشر الحالة الوبائية في إرتفاع 

في وقت تختار فيه مديرية الصحة بجهة الداخلة وادي الذهب تسحيل غيابه المتواصل عن تنوير الرأي العام و مد وسائل الإعلام المحلية بالمعطيات و الميتجدات المتعلقة بمستوى مؤشر الحالة الوبائية بالجهة،صرح والي الجهة “لامين بنعمر صباح اليوم على هامش اللقاء المخصص لبرنامج التنمية الجهوية بأن مستوى مؤشرات الحالة الوبائية بجهة الداخلة وادي الذهب في إرتفاع دائم.

 

و نبه والي الجهة إلى ضرورة الأخذ بالتدابير الوقائية إحترزا من تفشي الوباء بالمدينة،مؤكدا بأنه في حال إستمرار الوضع بهذا الشكل الخطير قد يتم إتخاذ اجراءات وقائية قد تقيد من الحركة داخل المدينة للحد من إنتشار الفيروس.

 

و أشار لامين بنعمر بأنه من الواجب أن يعي الجميع بالمسؤولية الملقاة على عاتقه في هذه الظروف الصحية التي تمر منها البلاد و على الجميع أن يتخذ إجراءات وقائية أكثر مستشهدا بتسجيل حالة إصابة بإحدى المدارس العمومية بالجهة دون تحديد نوعية الإصابة هل هي أوميكرون أو غيره.

 

تصريح السيد والي الجهة جاء بغية تنوير الرأي العام المحلي و هي المهمة التي يحب أن تقوم بها مديرة المديرية الجهوية للصحة بالداخلة التي يستغرب الجميع تهاونها و كأن الأمور لا تدعوا إلى القلق.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...